لقاء تشاوري حول افاق تنمية وترسيخ التطوع التعاقدي بالمغرب

نظمت المجموعة المغربية للتطوع بشراكة مع مؤسسة أنا ليند وبدعم من مؤسسة هانس سايدل الألمانية (Hanns Seidel) لقاء تشاوري حول افاق تنمية وترسيخ التطوع التعاقدي بالمغرب  مع القطاعات الحكومية ذات الصلة بالموضوع و خبراء و جمعيات المجتمع المدني ، وذلك يوم   01 مارس 2022   بفندق إيبيس بالرباط .

وشارك في هذه الورشة التشاورية ممثلو  القطاعات الحكومية ذات الصلة بالموضوع و خبراء و جمعيات المجتمع المدني  يمثلون مختلف جهات المملكة بالإضافة لفعاليات فكرية وعلمية حيث كانت مناسبة سانحة لإثراْء النقاش المدني العمومي حول  قانون التطوع التعاقدي ورهانات التنمية والتعاون الدولي وكذلك ابواب ومدخلات العمل بقانون التطوع التعاقدي من اجل بلورة وتتبع السياسات العمومية التنموية.

جذير بالذكر أن المجموعة المغربية للتطوع مؤسسة مدنية تأسست سنة 2009 من قبل مجموعة من الفعاليات المدنية، بغية الترافع والتحسيس حول موضوع مأسسة التطوع التعاقدي عبر مسار ترافعي قارب العشر سنوات بمقاربة تشاورية متعددة الفاعلين ومن خلال تجريب آلية البرهنة على أهمية التطوع التعاقدي وآثاره على الشباب ومساهمته في إغناء السياسات العمومية الموجهة للشباب.

Partager sur facebook
Partager sur twitter
Partager sur whatsapp
Partager sur pinterest
Partager sur email